راديو جرامافون

دَعّم برنامج "أضِف أنتم" مشروع راديو جرامافون وهو مؤسسة إعلامية بدأت العمل بالفعل بمرحلتها الأولى في مايو 2011 تكفل خلالها فريق العمل بكافة التكاليف دون الحصول على أي منح أو تمويل من أي جهة. بدأ المشروع بتأسيس راديو جرامافون لبث الموسيقى 24 ساعة خلال اليوم محاولين البعد عن صخب الإذاعات الاستهلاكية من إعلانات تجارية ومقاطعات من متصلين كانت الفكرة الأولى هي تحريك دفة الثقافة الموسيقية والغنائية أيضًا لدى مختلف الشرائح في المجتمعات،من خلال تشغيل المفقود من ذاكرة المجتمعات الموسيقية. الموسيقى المنسية والتي أثرت التراث الثقافي وجعلت لمجتمعات بعينها رؤية فنية نافست أعظم مؤلفي الموسيقى في تاريخ البشرية موليين اهتمامًا خاص للموسيقى التي مُنعت على مر التاريخ في الوطن العربي لأسباب سياسية أو اجتماعية فأصبح تواجدها نادرًا وبجودة سيئه حيث كانت التسجيلات تتم دون وجود موارد كافية لإنتاج أعمال موسيقية ذات جوده عالية فانهمك فريق عمل راديو جرامافون على جمع ما أمكن جمعه من هذا التراث من مصر خاصة والوطن العربي عبر مساهمات متابعي الراديو حيث نقوم بعمل اللازم من تنقية وإزالة للشوائب في هذه التسجيلات لتخرج تسجيلات نقية تظهر فيها جمال هذه الموسيقى وأصلها.

 


ومن خلال برنامج "أضف أنتم" سيتم توفير سيرفر قوي وإمكانيات تمكنه من إتمام مشروع جرامافون بإنشاء موسوعة عربية للموسيقى المحلية المصرية المنتشرة في آلات و أنماط موسيقية أضاعتها عوامل التعرية الثقافية التي حدثت على مدار 30 عامًا خاصة مع تجاهل الوزارات المختلفة لها ( إعلام , ثقافة ) هذا بعد تجميع ما يكفي من معلومات لافتتاح الموقع في محاولة للحفاظ على هذا التراث الضخم من الاندثار وسط هذا الصخب وفقدان الغالبية العظمى من صانعي مثل هذه الموسيقى وعازفيها الأمل في لفت الانتباه إليهم وهو ما كان ملحوظًا في رحلة فريق عمل جرامافون في محافظات الوجه البحري والدلتا لجمع ما يمكن من معلومات عن الآلات الموسيقية المحلية وتاريخها طامحين في إكمال الرحلة في باقي محافظات الجنوب وسيناء وإضافة كافة المعلومات الموجودة على الموقع في مقالات على "ويكيبديا" مما يثري المحتوي العربي على الإنترنت .

 

كذلك تساعد "أضف أنتم" في الانتهاء من برمجة جزء من شبكة اجتماعية بحيث تسمح للمشترك برفع ملفاته الموسيقية مع اختيار قسم من أقسام يتم تحديدها مسبقًا ومشاركة ما يقوم برفعه دون السماح بتحميلها هذا بالإضافة إلى تمكين أي مستخدم للموقع من اختيار قسم من الأقسام المحددة مسبقًا يقوم بعدها الموقع بتجهيز قائمة تشغيل مدتها ساعة مع السماح للمستخدم بحذف أي تسجيل يقوم بعدها الموقع باستبداله أوتوماتيكيًا ما يعطي للمستخدم إحساس الراديو نفسه مع بعض التحكم من طرفه و أيضًا يسمح له باكتشاف ألوان موسيقية أو فرق موسيقية جديدة يقوم بتقديمها إما مستخدمي الموقع أو شركات الإنتاج أو الفرق المستقلة بما يساعد على الانفتاح على ثقافات موسيقية مختلفه دون تدخل أي شخص فيما يعرض للمستمع وتم الاتفاق مع شركة إيقاع على استغلال الموقع للترويج لتسجيلاتها من خلال الموقع. ‏

 

يستهدف المشروع أي أذن بشرية تسمع الموسيقى ، و"جرامافون " كمؤسسة موسيقية بالأساس تطمح في تغطية جميع الأذواق السماعية، ولاستحالة ذلك عملياً ضيقنا الفئات المستهدفة لتشمل في معظمها: مستمعي التراث العربي والأفريقي للتعرف على الموسيقى المحلية والمستقلة والبديلة، مستمعي الموسيقى البديلة لإعادة تعريفهم بتراثهم وموسيقاهم المحلية، ومتابعتهم بكل ما هو جديد من الموسيقى المستقلة والبديلة.

 

اعتماداً على كون اللغة العربية اللغة الأم لفريق العمل، فأن النطاق الجغرافي للفئة المستهدفة يشمل الناطقين بالعربية في الوطن العربي وشمال أفريقيا ، والعرب المقيمين بالخارج ، مع التوسيع المستمر لتلك الفئة عبر إنشاء صفحات للتواصل الاجتماعي تستهدف توصيل الراديو للناطقين بالانجليزية والفرنسية، من أجل نشر المادة الموسيقية المذاعة لأكبر مدى ممكن من المستمعين، دون التقيد بحاجز اللغة، جرامافون يتحدث لغة الموسيقى.

يمكنكم التعرف أكثر من خلال صفحة جرامافون على موقع الفيس بوك، ومن خلال حسابهم على ساوند كلاود. وكذلك مشروعاتهم بخصوص أغاني كوكب الشرق أم كلثوم تحت اسم دُنيا الفن على موقع الساوند كلاود وكذلك على موقع الفيسبوك، وكذلك أغاني الشيخ أمام على موقع الساوند كلاود.